بعد خروج كل الفرق الإسبانية من دوري الأبطال ……خزينة الريال على موعد مع انتعاش منقطع النظير

أصبح ريال مدريد الممثل الوحيد للكرة الإسبانية في دوري أبطال أوروبا، بعد الإقصاء المبكر لإشبيلية وبرشلونة وأتلتيكو مدريد من دور المجموعات بدوري الابطال.خروج فرق الدوري الإسباني “الليغا”، سيكون في صالح الفريق الملكي حامل لقب دوري أبطال أوروبا، حيث سيعزز خزائن النادي الملكي، مستفيدًا من قوانين الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الخاصة بالمسابقة الخاصة بالجوائز والحوافز حسب البلد، التي يمنحها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لجميع الأندية التي تشارك في دوري الأبطال الخاصة بحقوق البث التلفزيوني، وبناءً على الأداء في المنافسة.ومن خلال البقاء باعتباره الفريق الإسباني الوحيد في المنافسة، سيضمن ريال مدريد الحصول على 4.6 مليون يورو. وبحسب توزيع الدورات السابقة، فإن الأندية الإسبانية تقابل ما يقرب من 56 مليون يورو، نصفها تم استلامها قبل انطلاق البطولة حسب تصنيف الفرق المحلية. وهكذا، حصل ريال مدريد على 11.2 مليون يورو ( باعتباره بطل المسابقة) وحصل على برشلونة 8.4 وأتلتيكو 5.6 وأشبيلية 2.8.وبالتالي، فإن النصف الآخر من المبلغ “الـ 56 مليون ” يعتمد على المباريات التي يلعبها كل فريق في دوري الأبطال، حيث تكسب الأندية الأربعة 3.9 مليون يورو مقابل المشاركة في دور المجموعات ولعب (6 مباريات).وبعد إقصائه يوم الأربعاء الماضي مبكراً من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، للموسم الثاني توالياً، يواصل برشلونة الإسباني حصد خسائر مالية تتزامن مع تصدّع هيبته كأحد أبرز الأندية في القارة العجوز.ورغم ذلك، يبقى برشلونة بين أغنى خمسة أندية في العالم. بحسب دراسة دوري المال الأوروبي التي تنشرها شركة ديلويت كل عام، حقق برشلونة إيرادات بلغت 582 مليون يورو في موسم 2020-2021، أي أكثر من باريس سان جرمان الفرنسي وليفربول وتشلسي الإنجليزيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by Live Score & Live Score App